Friends of Dr Ali Al Kasimi

أصدقاء الدكتور علي القاسمي

علي القاسمي ، وهو عراقي مقيم في المغرب ، درس في جامعات بغداد والرباط والرياض. شغل سابقًا منصب المدير التربوي ثم المدير الثقافي للإيسيسكو ومدير اتحاد جامعات العالم الإسلامي. كتب وشارك في تأليف أكثر من 40 كتابًا بما في ذلك “المعجم العربي الأساسي” ، “قاموس الاقتباسات” ، “اللغويات وصناعة القاموس” ، “معجم اللغة العربية في النظرية والتطبيق” ، “المصطلحات” ، “القصص القصيرة المجمعة” ورواية “الموانئ السبع للحب”. درس القاسمي في جامعة بغداد والجامعة الأمريكية في بيروت وجامعة بيروت العربية وجامعة تكساس وأكسفورد والسوربون.

نحن مجموعة من أصدقاء الدكتور علي القاسمي، المطلعين على بحوثه العلمية، والمعجبين بإبداعاته الأدبية، أنشأنا موقعاً لنا لنشر أطروحاتنا عن أعماله، ومقالاتنا عنه، وصورنا معه.”

المحرّرة: هناء الرحماني

An Iraqi living in Morocco, Ali Al-Kasimi has taught at the universities of Baghdad, Rabat, and Riyadh. Previously, he was educational director and then cultural director at ISESCO and director of the Federation of the Universities of the Islamic World. He has written and co-authored over 40 books including “The Essential Arabic Dictionary”, “Dictionary of Quotations,” “Linguistics and Dictionary Making,” “Arabic Lexicography in Theory and Practice,” “Terminology,” “Collected Short Stories,” and a novel “The Seven Harbors of Love.” Al-Kasimi studied at Baghdad University, the American University of Beirut (AUB), Beirut Arab University, University of Texas, Oxford and the Sorbonne.

We are a group of Dr. Ali Al Qasimi’s friends, who are familiar with his scientific research and admire his literary creations. We created a website for us to publish our theses about his works, articles about him, and photos with him

Editor: Hana Rahmani

Books كتب

د. علي القاسمي : مرافئ على الشاطئ الآخر روائع القصص الأمريكيّة المعاصرة (2)

د. علي القاسمي : مرافئ على الشاطئ الآخر روائع القصص الأمريكيّة المعاصرة (2)إشارة : نقلا عن موقع الناقديسر أسرة موقع الناقد العراقي أن تبدأ ، وفي كل يوم جمعة مباركة ، بنشر فصول كتاب العلّامة المبدع الكبير الدكتور علي القاسمي “مرافئ على الشاطئ الآخر: روائع القصص...

Articles مقالات

الدكتور جابر عصفور بقلم الدكتور علي القاسمي

 الدكتور جابر عصفور..د. علي القاسميفكره وأخلاقه وموقف التنويريين من الحكم العسكري\"قد أختلف معك في الرأي ولكني على استعداد لأن أموت دفاعاً عن حريتك/ حقك في التعبير عن رأيك.\"فولتير في \"قول في التسامح\"تمهيد: في سنة 1990 كنتُ مديراً لإدارة التربية في المنظمة الإسلامية...

الدكتور محمد حماسة عبد اللطيف في حواره مع النيل – بقلم: الدكتور علي القاسمي

  الدكتور علي القاسمي تمهيد: أكتب عن فقيدنا العزيز العالم الأديب الأستاذ الدكتور محمد حماسة عبد اللطيف رفاعي وفي مهجتي حرقة، وفي مآقي عينيَّ دمعة، وفي الحلق غصة؛ لأنه رحل عنا على حين غرة، وهو في أوج عطائه العلمي والأدبي والاجتماعي، ويتمتع بصحة جيدة، ونشاط متوقد،...

الدكتورة نزهة بوعياد وحضارة الحيرة

قراءة في كتابين جديدينالدكتورة نزهة بوعياد وحضارة الحيرةبقلم : الدكتور علي القاسمي” تاريخ الأمة الحقيقي إنما هو تاريخ تمدُّنها وحضارتها، وليس تاريخ حروبها وفتوحها.”جرجي زيدان في كتابه ” تاريخ التمدُّن الإسلامي”لا يجد الباحث المؤرِّخ إلا النزر اليسير من الإشارات إلى...

الرواية الجغرافية في بطن البقرة لخيري شلبي عمل ادبي مستحدث قد يكون الاقل في الادب العربي المعاصر

الرواية الجغرافية في بطن البقرة لخيري شلبي عمل ادبي مستحدث قد يكون الاقل في الادب العربي المعاصر21 - أبريل - 2007نقلا عن موقع القدس العربيالرواية الجغرافية في بطن البقرة لخيري شلبي عمل ادبي مستحدث قد يكون الاقل في الادب العربي المعاصرالدكتور علي القاسميالرواية...

الساعة قصة قصيرة للدكتور علي القاسمي

نقلا عن موقع صحيفة المثقفالساعةد. علي القاسميالغرابة مجسَّدةٌ في رجل.التقيتُ به بعد أن التحقتُ أستاذًا بكلِّيَّة الآداب. كانت عيناه تشعّان ذكاءً لا يُفصِح عنه فمُه، فقد كان قليل الكلام، كثير الصمت.لم أحتَجْ إلى طويلِ وقتٍ، لتلتقط أُذناي ما كان يتهامس به زملاؤه عنه....

السياسة اللغوية في البلدان العربية: الإعلام نموذجاً

السياسة اللغوية في البلدان العربية: الإعلام نموذجاًد. علي القاسمي1 ـ إنَّ غاية المعرفة ترقية نوعيَّة حياة الإنسان وتوسيع حرِّيَّته.2 ـ إنَّ الوسيلة لتحقيق هذه الغاية هي ما نسميه اليوم بـ \'التنمية البشرية \'.3 ـ تعمل التنمية البشرية على تمكين جميع المواطنين من حياة...

Stories القصص

الدرس الأول قصة قصيرة للدكتور علي القاسمي

قصة قصيرة الدَّرسُ الأَوَّلنقلا عن موقع النورد. علي القاسميسأُحدِّثك عن ما وقع لي في اليوم الأَوَّل من الدراسة، إذ ما زلتُ أَحتفظ بتلك الواقعةِ حيَّةً في خاطري، لأنَّ الأيام الأُولى في حياة أيِّ إنسانٍ هي بمثابة الجذور في دنيا النبات.            كان ذلك في يومٍ من...

الذكرى – قصة قصيرة

أَحْسَستُ بقلبي يضطرب ويخفق بشدّة، مثل جناحَي عصفورٍ مذعورٍ، وأنا أَمدُّ يداً مرتعشةً إلى مطرقة الباب، فيشلُّها الخوف فلا تكاد تلمسها. لم يكُن أَحدٌ يدري ما وراء ذلك الباب الموصد دومًا، ولم يفضّ امرؤٌ سرَّ المرأة الوحيدة التي تقطن تلك الدار العالية الأسوار. فهي لا...

الرحيل – قصة قصيرة ا بقلم الدكتور علي القاسمي

الرحيلد. علي القاسمينقلا عن صحيفة المثقف عندما دخلتْ عليه وحدَها، تعوده في المُستَشفى، خلال الأسبوع الأخيرِ، من صراعه الخاسر المريرِ مع الموت، كان يطلُّ بعينَيْهِ المُتعَبتَيْن، عبر نافذةِ غرفته الكائنة في الطابق السابع، ليشاهد بشيء من الأسى والغصَّة، البحرَ الممتد...

الساعة – قصة قصيرة

التقيتُ به بعد أن التحقتُ أستاذًا بكلِّيَّة الآداب. كانت عيناه تشعّان ذكاءً لا يُفصِح عنه فمُه، فقد كان قليل الكلام، كثير الصمت.لم أحتَجْ إلى طويلِ وقتٍ، لتلتقط أُذناي ما كان يتهامس به زملاؤه عنه. كانوا يقولون إنّه غريب الأطوار، غريب الأفكار، غريب الذوق والسلوك...

السَّبّاح

السَّبّاحعلي القاسمي،  كان عمري اثني عشر عاماً يوم قلتُ لأُمّي في يوم من أيام العطلة المدرسية الصيفية:ـ ماما، أريد أن أستحم في النهر، وأحبُّ أن آخذ معي أخي حسن.وكان أخي حسن في السادسة من عمره وأنهى السنة الأولى الابتدائية. والنهر لا يبعد كثيراً عن دارنا في البلدة.قالت...

الصديقة الفرنسية

الصديقة الفرنسيةد. علي القاسميبناءً على مراسلاتٍ سابقة مع جامعة السوربون، نزلتُ في \"المدينة الجامعية\" الواقعة على جادة جوردان في باريس. وتتألَّف هذه المدينة من عشرات البنايات، وكلُّ بنايةٍ تابعة لإحدى الدول التي تبعث بطلابها إلى فرنسا للدراسة، فينزل طلابها في تلك...